اسباب الشقيقة

صداع الشقيقة .. ما هو وما أسبابه و علاجه ..؟

يعد الصداع النصفي ( الشقيقة ) من أنواع الصداع الشائعة كالذي تكلمنا عنه سابقا ، وهو عادةً يؤثر في جانب واحد من الرأس. تعرف أكثر على اسباب الصداع النصفي و أعراض الشقيقة و علاج الشقيقة

عادةً ما يكون الصداع النصفي Migraine  صداعًا متوسطًا أو شديدًا تشعر به كألم نابض في جانب واحد من الرأس ، يعاني العديد من الأشخاص أيضًا من أعراض مثل الشعور بالغثيان والمرض وزيادة الحساسية للضوء أو الصوت ،الصداع النصفي هو حالة صحية شائعة تصيب حوالي 1 من كل 5 نساء وحوالي 1 من كل 15 رجلاً.

هناك عدة أنواع من الصداع النصفي ، منها:

  • الصداع النصفي المصحوب بهالة حيث توجد علامات تحذير محددة قبل بدء الصداع النصفي مباشرةً ( مثل رؤية الأضواء الساطعة)
  • الصداع النصفي بدون هالة وهو النوع الأكثر شيوعًا حيث يحدث الصداع النصفي بدون علامات التحذير المحددة
  • هالة الصداع النصفي بدون صداع  والمعروف أيضًا باسم الصداع النصفي الصامت  حيث تظهر الهالة أو أعراض الصداع النصفي الأخرى ، ولكن لا يحدث الصداع

أسباب الصداع النصفي

لم يعرف حتى الآن ما السبب الدقيق للشقيقة ولكن يُعتقد أنها ناتجة عن نشاط غير طبيعي للدماغ يؤثر مؤقتًا على الإشارات العصبية والمواد الكيميائية والأوعية الدموية في الدماغ ،ليس واضحاً سبب هذا التغيير في نشاط الدماغ ، ولكن من المحتمل أن تجعلك جيناتك أكثر عرضة للإصابة بالصداع النصفي نتيجة لمحفز معين.

تم اقتراح العديد من مسببات الصداع النصفي المحتملة ، بما في ذلك العوامل الهرمونية والعاطفية والجسدية والغذائية والبيئية والطبية. هذه المحفزات فردية جدًا ، ولكن قد يساعدك الاحتفاظ بمذكرات لمعرفة ما إذا كان بإمكانك تحديد المحفز المتسق.

  • التغيرات الهرمونية

تعاني بعض النساء من الصداع النصفي في وقت قريب من الدورة الشهرية ، ربما بسبب التغيرات في مستويات الهرمونات مثل الإستروجين في هذا الوقت و يحدث هذا النوع من الصداع النصفي عادةً  قبل بدء الدورة الشهرية بحوالي يومين وقد يمتد لما بعدها حوالي ثلاثة أيام ،بعض النساء قد تعاني من الصداع النصفي في هذا الوقت فقط ، والذي يُعرف بالصداع النصفي أثناء الدورة الشهرية لكن معظم النساء يعانين منها في أوقات أخرى أيضًا ، وهذا ما يسمى بالصداع النصفي المرتبط بالحيض و تجد الكثيرات النساء أن الصداع النصفي يتحسن بعد انقطاع الطمث ، على الرغم من أن انقطاع الطمث يمكن أن يؤدي إلى حدوث الصداع النصفي أو يزيده سوءًا لدى بعض النساء.

  • المحفزات العاطفية

  • ضغط عصبى
  • القلق
  • توتر
  • صدمة
  • كآبة
  • الإثارة
  • المحفزات الجسدية

  • تعب
  • نوم رديء
  • العمل بنظام الورديات
  •  توتر الرقبة أو الكتف
  • اختلاف التوقيت
  • انخفاض نسبة السكر في الدم
  • تمرين شاق ، إذا لم تكن معتادًا عليه
  • الأدوية

مثل بعض أنواع الأقراص المنومة  أو حبوب منع الحمل المركبة أو العلاج بالهرمونات البديلة (HRT) ، والذي يستخدم أحيانًا لتخفيف الأعراض المصاحبة لانقطاع الطمث

 

أعراض الشقيقة

عادةً ما يكون العرض الرئيسي للصداع النصفي هو صداع شديد في جانب واحد من الرأس و يكون الألم عبارة عن إحساس بخفقان معتدل أو شديد يزداد سوءًا عند الحركة ويمنعك من القيام بالأنشطة العادية و في بعض الحالات يمكن أن يحدث الألم على جانبي رأسك وقد يؤثر على وجهك أو رقبتك. و تشمل الأعراض الأخرى المرتبطة بالصداع النصفي ما يلي:

الشعور بالغثيان و زيادة الحساسية للضوء والصوت ، ولهذا السبب يرغب الكثير من المصابين بالصداع النصفي في الراحة في غرفة هادئة ومظلمة يعاني بعض الأشخاص أيضًا من حين لآخر من أعراض أخرى ، بما في ذلك:

  • التعرق
  • تركيز ضعيف
  • الشعور بالحر الشديد أو البرودة الشديدة
  • ألم في البطن
  • إسهال

لا يعاني كل شخص يعاني من  هذه الأعراض الإضافية وقد يعاني منها بعض الأشخاص دون الشعور بالصداع

كيف تتأثر أعضاء جسمك بمشاعرك .. الغضب يؤثر على العيون!

أعراض الهالة

يعاني حوالي 1 من كل 3 أشخاص مصابين بالصداع النصفي من أعراض تحذيرية مؤقتة ، تُعرف باسم الهالة قبل الصداع النصفي. وتشمل :

  • مشاكل بصرية  مثل رؤية الأضواء الساطعة أو الأنماط المتعرجة أو النقاط العمياء
  • خدر أو إحساس بالوخز مثل الدبابيس والإبر والتي تبدأ عادةً بيد واحدة وتتحرك لأعلى ذراعك قبل أن تؤثر على وجهك وشفتيك ولسانك
  • الشعور بالدوار أو عدم التوازن
  • صعوبة الكلام
  • فقدان الوعي ( على الرغم من أن هذا أمر غير معتاد )

و تظهر أعراض الهالة عادةً على مدار حوالي 5 دقائق وتستمر لمدة تصل إلى ساعةو قد يعاني بعض الأشخاص من هالة يتبعها صداع خفيف فقط أو لا يوجد صداع على الإطلاق.

علاج الصداع النصفي

لا يوجد علاج للصداع النصفي  ولكن يتوفر عدد من العلاجات للمساعدة في تقليل الأعراض وتشمل :

  • المسكنات بما في ذلك الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية مثل الباراسيتامول والإيبوبروفين
  • أدوية التريبتان  التي يمكن أن تساعد في عكس التغيرات التي قد تسبب الصداع النصفي في الدماغ
  • مضادات القيء و تستخدم غالبًا للمساعدة في تخفيف شعور الناس بالغثيان أثناء النوبة
  • يجد الكثير من الناس أن النوم أو الاستلقاء في غرفة مظلمة يمكن أن يساعد أيضًا

يمكن أن يؤثر الصداع النصفي بشدة على نوعية حياتك ويمنعك من القيام بأنشطتك اليومية العادية و يجد بعض الناس أنهم بحاجة إلى البقاء في السرير لعدة أيام في كل مرة ،لكن يتوفر عدد من العلاجات الفعالة لتقليل الأعراض ومنع المزيد من النوبات، يمكن أن تتفاقم نوبات الصداع النصفي أحيانًا بمرور الوقت ، ولكنها تميل إلى التحسن تدريجيًا على مدار سنوات عديدة بالنسبة لمعظم الناس

اقرأ ايضا :  علاجات طبيعية للتخلص من الصداع في المنزل !

 

مصدر1 

شاهد أيضاً

العناية بالقدم السكري

العناية بالقدم السكري نصائح مهمة لمرضى السكري

من المهم لجميع مرضى السكري العناية باقدامهم , و بشكل خاص العناية بالقدم السكري وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.